الأخبار

« عودة

الجامعة تختتم برنامج " أنا.. رؤية وطن" للمبتعثين والمقبلين على الابتعاث


اختتمت إدارة الابتعاث والتدريب بوكالة جامعة نجران للدراسات العليا والبحث العلمي برنامج " أنا.. رؤية وطن"، والذي استمر لمدة يومين، وهدف إلى تسليط الضوء على جوانب الوعي المهمة التي يحتاجها مبتعثي الجامعة في الخارج على المستوى الفكري والوعي بالذات، وكذلك تفعيل العلاقات والروابط بين الطلبة ووطنهم وارتباطهم بهويتهم الوطنية، وترسيخها في نفوسهم خلال فترة ابتعاثهم، إضافة إلى مد جسور التواصل بين الجامعة ومبتعثيها في الخارج ودورهم في تعزيز الصورة الإيجابية للملكة العربية السعودية.
وشارك في اللقاء في يومه الأول عدد من الأكاديمين حيث تحدث د. محمد بن سيف حول تعزيز الهُوية والانتماء الوطني للمُبتعث ومن هو مقبلٌ على الابتعاث، فيما تطرقت د. غيداء الزهراني  إلى تعزيز الهوية الوطنية لدى أبناء المبتعثين والتأكيد على ضرورة استشعار المبتعث الذي يمكث سنوات طويلة لاستكمال الدراسة خارج الوطن بمسؤوليته تجاه أبنائه الذي يلدون في الخارج أو الذين يذهبون في سن مبكرة معهم، وتناولت د. شيماء المالكي قيم المواطنة العالمية واندماج المبتعثين مع الثقافات الأُخرى.
وفي اليوم الثاني أبرزت د. ريضة الصيعري أهمية التميز العلمي للمبتعث والذي يُعد تميزًا للوطن وإظهارًا لقدرات الشباب السعودي وإمكاناتهم ليُشرفوا وطنهم ويسهموا مع بقيةِ أبنائهِ في تحقيق رؤية هذا الوطن الغالي، فيما بينت د. سمر الحربي: آمال وطموحات رؤية المملكة 2030 من مبتعثيها، ودور الدولة في العناية بالمبتعثين، وكذلك الأدوار الواجب على المبتعثين تقديمها للدولة والمساهمة في بنائها، وقد أوضحت د.غيداء الزهراني المشرفة على البرنامج أنه يستهدف المبتعثين والمقبلين على الابتعاث من محاضرين ومعيدين، كما أنه امتداد لعدد من البرامج التي تُقدمها إدارة الابتعاث والتدريب لمبتعثي الجامعة ومعيديها ومحاضريها.