لقاء لطلاب وطالبات الماجستير بالجامعة


نظمت عمادة الدراسات العليا بالجامعة لقاءاً  لطلاب وطالبات الماجستير مع عميد ووكلاء ووكيلة عمادة الدراسات العليا، حيث استمر لمدة يومين خُصص اليوم الأول لجانب الطلاب، فيما خُصص اليوم الثاني للطالبات.

وهدف اللقاء إلى توضيح اللوائح والأنظمة للطلاب والطالبات ومراحل تطور برامج الدراسات العليا، وشرح آلية قبول الطلاب والطالبات والحركات الأكاديمية، وكذلك توضيح آلية اختيار الموضوع لرسائل الماجستير العلمية، إلى جانب عرض تجارب لطالبات المرحلة.

ورحب عميد الدراسات العليا الدكتور محمد مفرح عسيري بالطلاب والطالبات والحضور من أعضاء هيئة التدريس والموظفين، عبر دائرة البث للنساء ،موضحاً أن اللقاء يتمثل في معرفة برامج الماجستير الحالية والمستحدثة في الجامعة، مبيناً   اللوائح والأنظمة وتطوير برامج الدراسات العليا بالجامعة.
وحث الدكتور عسيري الطلاب والطالبات على الإجتهاد، مؤكداً أن قبولهم للإلتحاق ببرامج الدراسات هي بداية الطريق للوصول لأعلى المراتب والتي تتطلب المثابرة والجد، مشيراً إلى أن العمادة ستقدم كل ما يخدمهم الطلاب والطالبات خلال مسيرتهم التعليمية.

وتطرق وكيل العمادة الدكتور سيف الحارثي عن آليات القبول وعدد البرامج وتوسع العمادة في ذلك، بالإضافة إلى زيادة أعداد المقبولين في البرامج حيث بلغ هذا العام ما يقارب 230 طالب وطالبة وعدد الخريجين حيث بلغ 144 طالب وطالبة في مختلف التخصصات.

من جهتها أوضحت وكيلة عمادة الدراسات العليا الاستاذ الدكتور  أمل الشهري أن العمادة تسعى للارتقاء بالمستوى العلمي والبحثي وقوة دافعه للوصول الى الأهداف الاستراتيجية للجامعة، مشيرة إلى اهتمام العمادة على إعداد الكفاءات العلمية المتخصصة وتأهيلهم تأهيلاً عالياً لصناعة قادة وباحثي المستقبل في مجالات البحث العلمي المختلفة.
وأكدت الدكتورة الشهري حرصهم على تذليل كافة الصعوبات والعقبات أمام الطلاب والطالبات وتوفير البيئة التعليمية للمساهمة في تميزهم كما قدمت بعض النصائح العلميةوالاكاديمية و البحثية التي تحتاجها الطالبة في مرحلة الدراسات العليا.